Your search results

قوانين الميراث في تركيا للأجانب وحاملي الجنسية

Posted by sea on أبريل 23, 2022
0

 

يعتبر قانون الميراث في التركيا من المسائل التي تدور حولها إشارات الاستفهام من قبل الأجانب في هذا البلد، لا سيما أنّ قانون الميراث في التركيا يختلف في أمور كثيرة عن القوانين المتبعة في الدول العربية، لذلك وجدنا أنه من واجبنا في شركة آرام العقارية  أن نطلعكم على معلومات تفصيلية حول هذا الموضوع بالنسبة للأجانب، وكيف يتعامل قانون الميراث في التركيا مع هذه الحالة، وما هي طرق توزيع الإرث في تركيا إلى جانب معلومات أخرى تفصيلية ومهمة

 قبل أن نبدأ بالحديث التفصيلي حول قانون الميراث في التركيا لا بدّ لنا من الإحاطة السريعة ببعض المعلومات العامة والمصطلحات والقوانين لكي تكون الصورة واضحة لدى القارئ عندما نتحدث عن تفاصيل قانون الميراث في التركيا في الفقرات اللاحقة.

فيما يلي بعض المصطلحات التي سنستخدمها في الحديث عن الميراث في تركيا

  1. الميراث: هو ما تبقى من الممتلكات الخاصة بالشخص المتوفى
  2. الوريث : هو الشخص المستحق لنقل ممتلكات المتوفى إليه، وقد يكون للشخص المتوفى وريثاً واحداً أو أكثر
  3. المورث : هو الشخص المتوفي الذي زالت أو انتهت عنه شخصيته وانعدام وجوده وحل موته الذي يكون إما موت طبيعي أو موت حكمي.
  4. حصر الإرث : عملية إحصاء الممتلكات الخاصة بالمتوفى والديون والضرائب المستحقة عليه، ليتم تحديد ما تبقى من أملاكه بشكل دقيق
  5. ضريبة الميراث : هي الرسوم المطلوب دفعها للحكومة التركية أثناء حصر الإرث وتوزيع الميراث على مستحقيه
  6. الوصية : هي البيان الموقع من الشخص قبل وفاته ويكون قد ضمّنها الطريقة التي يحبّ أن يتوزّع بها ميراثه
  • أنواع الميراث في تركيا

الميراث في تركيا هو كل ما تبقى من أموال وممتلكات المتوفى المنقولة وغير المنقولة على الأراضي التركية وهي على ثلاثة أنواع :

  1. الميراث المالي بما فيه رصيد المتوفى في البنك، أو الأموال النقدية العادية الموجودة عند المتوفى.
  2. الممتلكات وتشمل البيوت والسيارات والشركات والمحال التجارية والأراضي وكل ما تعود ملكيته مباشرة إلى المتوفى
  3. المستحقات: وتشمل الديون والضرائب غير المدفوعة
  • الوَرثة الشرعيين في القانون التركي

يقسم القانون التركي الورثة الشرعيين إلى قسمين، هما القسم الأول: الزوج/ الزوجة والأولاد

القسم الثاني: الآباء والأخوة، والأجداد والأحفاد

ويكون دائماً للقسم الأول الأفضلية في توزيع الميراث في تركيا ونيل الحصة الأكبر منه

  • طريقة حصر الإرث في تركيا

بالنسبة للمواطنين الأتراك فإنّه بعد وفاة المواطن التركي، يقوم المشفى الذي أصدر بيان الوفاة الخاص به مباشرة بإرسال هذا البيان إلى الدوائر الحكومية المختصة وهي

  • دائرة السجلات المدنية
  • دائرة الطابو
  • المحاكم المختصة

ويتم ذلك دون أي طلب من الورثة، تلقائياً يتم ذلك.

ولكي يبدأ الورثة بمعاملة حصر الإرث يجب بداية استخراج وثيقة “إعلام الوراثة” من دائرة النوتر، وتحتوي هذه الوثيقة بياناً توضيحياً لحصة كل من الورثة وحقوقهم في ملكيات الشخص المتوفى سواءً المنقولة منها أو غير المنقولة.

بعد ذلك يتوجه الورثة إلى دائرة الضرائب لدفع رسوم الميراث،ثم التوجه إلى المحكمة وتحديد جلسة توزيع الميراث، وبعد ذلك تصدر المحكمة قرار نقل الملكيات وفق التوزيع المعتمد

 

قوانين الميراث في تركيا للأجانب 

قوانين الميراث في تركيا , توريث العقارات في تركيا , قوانين الميراث في تركيا

قوانين الميراث في تركيا , توريث العقارات في تركيا , قوانين الميراث في تركيا

المقصود بالأجنبي هو اي شخص يقيم في تركيا بشكل قانوني ولا يحمل الجنسية التركية ، سواء كانت الإقامة سياحية أو إقامة عمل أو إقامة استثمارية او اي نوع للإقامات القانونية في تركيا 

يندرج السورييون والفلسطينيون والعراقيون المقيمين بتركيا تحت بند الحماية المؤقتة بقائمة الأجانب إلا أنهم لا يستطيعون شراء العقارات أو الورث حسب القانون التركي

 حالات قانون الميراث للأجانب في تركيا

  1. إذا كانت دولة المتوفى ضمن اتفاقية لاهاي

إذا كان المتوفى الأجنبي يحمل جنسية إحدى الدول الموقعة على اتفاقية لاهاي بخصوص قانون الميراث للأجانب في تركيا ، فإنّه يحق للورثة أن يحضروا وثائق إعلام الوراثة والبيان العائلي وبعد ترجمتها للتركية وتصديقها عند الكاتب بالعدل “النوتر” في تركيا يتم اعتمادها في المحاكم التركية وتوزيع الميراث وفق قانون الميراث للأجانب في تركيا أو قانون البلد الأم للمتوفى بناءً على طلب الورثة.

  1. إذا كان بين تركيا ودولة المتوفى اتفاقية معاملة بالمثل

في حال عدم وجود دولة المتوفى الأجنبي ضمن اتفاقية لاهاي، فتنظر المحكمة إلى المعاملة التي يتلقاها الأتراك في بلد المتوفى، وبناءً عليه إن كان هناك مبدأ معاملة بالمثل بين البلدين يتم إحضار وثائق إعلام الوراثة والبيان العائلي من البلد الأم للمواطن الأجنبي ثم ترجمتها وتصديقها يتم البدء بمعاملة الميراث في تركيا في المحاكم المختصة.

  1. في حال عدم وجود الخيارين السابقين

في هذه الحالة يحتاج الورثة إلى رفع دعوى في المحكمة التركية للمطالبة بإخراج إعلام وراثة من تركيا، وستتحقق المحكمة من إعلان الوفاة وتحديد المعنيين بتوزيع الميراث والمستحقين له عن طريق إجراء اتصال مع الجهات المختصة بذلك في البلد الأم للمتوفى

بعد منح وثيقة إعلام الورثة من تركيا تبدأ معاملة حصر الإرث في المحكمة التركية بشكل طبيعي.

 ملاحظة أخيرة:

من الدول العربية الموقعة على اتفاقية لاهاي:

  • مصر
  • الأردن
  • تونس 
  • المغرب

وبشكل عام فإنّ جميع الجنسيات العربية يمكن لأبنائها في تركيا حصر الإرث بسهولة ودون أي تعقيدات قانونية

 

  • الأوراق المطلوبة لـ حصر الإرث للأجانب في تركيا 

لفتح قضية توزيع الميراث وفق قانون الميراث للأجانب في تركيا في المحكمة التركية يجب توفير الوثائق التالية لكل شخص من الورثة

وثيقة “إعلام الوراثة” مترجمة ومصدقة من دائرة النوتر·

البيان العائلي مترجماً ومصدقاً من دائرة النوتر·

جواز سفر بصلاحية سارية·

صور شخصية·

  • توريث العقارات في تركيا

تخضع الملكيات العقارية أيضاً إلى نفس قوانين الميراث في تركيا التي شرحناها في الفقرات السابقة، ويمكن للورثة حصر الإرث وتوزيعه إما بالقانون التركي أو قانون البلد الأم

كذلك الرسوم الخاصة بتوريث العقارات يتم احتسابها بعد تثمين العقار.

 

  • وصية المتوفى في تركيا

الوصية في تركيا هي عبارة عن وثيقة أو بيان يصرّح فيها الشخص برغبته بتوزيع ميراثه بعد وفاته وفق طريق محددة هو يختارها، ويجب أن يتم توثيق الوصية في تركيا وفق القانون التركي في دائرة الكاتب بالعدل “النوتر” وإلا اعتبرت الوصية في تركيا وثيقة غير قانونية، ويفضل الاستعانة بمحامٍ تركي لكتابة وتوثيق الوصية في تركيا لتأخذ طابعاً رسمياً

ويمكن تعديل الوصية في تركيا أو إبطالها من قبل كاتبها قبل وفاته، أو كتابة وصية أخرى، وتعتمد الوصية في تركيا في القانون التركي آخر نسخة للوصية إذا تم تعديلها

 

  • أنواع الوصية في تركيا

توجد ثلاثة أنواع للوصية في تركيا وهي:

  • الوصية النظامية: وتتم كتابتها من قبل موظفي النوتر وتوثيقها هناك
  • الوصية اليدوية: تكون مكتوبة بخط يد الموصي، مع ذكر تاريخ كتابتها وتوقيع صاحبها، ويجب توثيقها في النوتر كذلك
  • الوصية الشفهية: وتقبل في القانون التركي في الظروف الخاصة فقط، كحالات المرض الشديد، حيث يمكن للموصي أن يخبر وصيته لشاهدين يقومان بكتابتها والتوقيع على شهادتهما، وكذلك عليهما توثيقها في النوتر.

 

 

اقرأ المزيد : شراء عقار في اسطنبول – أفضل مناطق الإستثمار العقاري

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Compare Listings

دردش معنا